للتسجيل اضغط هـنـا

شات عيون اضغط هنا لدخول الشات

اضغط هنا لمشاهدة اخر المشاركات الجديدة بالمنتدى


التغريدات والاهداءات






إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-07-11, 01:50 PM   #1

 رقم العضوية : 75433
 تاريخ التسجيل : 15 - 1 - 2011
 الجنس : انثى
 الدوله : ايطاليا
 المشاركات : 20,429
الاعجابات التي تلقيتها : 3
 عددالنقاط : 50
 تقييم المستوى : شموع الامل2011 يتقدم الى الامام
 قوة التقييم : 211
Yaaam (4) ماذا لو نجح مبارك في قمع الثورة ؟

بقلم: السفير د. عبد الله الأشعل
عندما انفجر الغضب الشعبي العارم يوم 25 يناير 2011م كان ذلك إعلانًا بعد إعلانات أقل وإنذارًا بعد إنذارات متتالية بأن القهر وانسداد الأفق والفجور السياسي والأخلاقي قد بلغ مبلغه، وكان النظام ينظر إلى الشعب على أنه نجح في تفجيره بالقهر والمرض واليأس حتى صارت بضاعة النظام هي إشاعة اليأس من الحياة والإصلاح والمخرج بل ومن رحمة الله تعالى.



على الجانب الآخر أدرك الشعب هذه الحقيقة، فلم يعد لديه ما يخشاه أو يخشى زواله سوى الذل والحرمان والفقر.


كان النظام قد أفسد كل شيء ونشر الفساد في جزء كبير من جسد المجتمع، ونظم كل ذلك في منظومة أمنية وسياسية حجبت عموم الشعب عن دولتهم، فامتلك النظام كل مقومات الحياة، وكل مقومات الفناء وعمل وفق خطة مدبرة تؤدي في النهاية إلى إبادة المجتمع، واستمرار الحكم بتحالفاته الخارجية مع استمرار تدهور الأوضاع.
كان الجميع يتوقعون أن ينفجر المجتمع انفجارًا أفقيًّا، ويبدو أن هذه كانت أمنية النظام حتى يتفرغ النظام لمؤامراته وفساده، ولا أستطيع أن أغالب شعورًا عبرت عنه قبل الثورة، وأصبح يقينًا بعدها، وهو أن نظام مبارك كان مكلفًا بالقضاء على المجتمع المصري قضاءً منظمًا، ويبدو لي أن هذا النظام الذي كان أقرب إلى العصابة ينفذ هذا التدمير وفق مخطط وضع بالكامل في الخارج؛ ولذلك فنحن بحاجةٍ إلى العثور على الشفرة التي عمل بها النظام خلال العقود الثلاثة الأخيرة حتى نتمكن من إعادة البناء.. عند هذه النقطة لتواجه فيها النظام مع المجتمع كان المجتمع يتمنى زوال النظام بأي طريقةٍ حتى لو كان بانقلابٍ عسكري بعد أن سدَّ النظام جميع المنافذ، كما كان النظام يتفنن بالإضرار بمصر والمصريين، وأصبح النظام عدوًّا للشعب وأصبح الشعب مستعدًا للموت لاستخلاص حريته وتحرير إرادته والتخلص من العصابة التي احتلت مصر بالتواطؤ مع أمريكا وإسرائيل.

هذا هو الموقف النفسي يوم التقى الجمعان: النظام مسلح بالحقد والاستعداد لإفناء الشعب وإسكات صوته إلى الأبد بأسنانه الأمنية والإعلامية والحزبية ومستعد لارتكاب كل الجرائم في سبيل بقائه، والشعب مستعد للتضحية حتى الموت.



وكان تقدير النظام أن المزيد من القوة والعنف يمكن أن يرهب أفواج الثورة الأولى، ولكن الغريب أن الشعب الذي خرج سلميًّا يطالب بحقه عرض صدره للرصاص والقتل فداءً للوطن وكان يزداد شراسةً في مواجهة الرصاص، وقرر الشعب كله بعد المواجهة الأولى يوم 28 يناير أن يتحرك في كل الميادين حتى قدر عدد الناس في الميادين بأكثر من 20 مليونًا؛ أي ربع عدد السكان، أما الباقي فكان مساندًا ومتابعًا ولو قدر للأرض أن تنطق وللحيوانات أن تتكلم لشاركت الشعب في لعنةِ النظام.


وهكذا خاب فأله وارتدَّ أمله وأسقط في يده.. فماذا لو كان بطشه قد تغلَّب على شجاعة الثوار فارتدوا على أعقابهم بحسرتهم وجراحهم؟ الإجابة ليست صعبة لأن النظام دمَّر الشعب قبل أن يطالب الشعب برحيله.. فما بالنا وقد قرر إزاحته؟


المقطوع به أن النظام كان يعد لنصب المشانق والمحارق في جميع الساحات، ولتقرر أن يكون يوم قمع الثورة هو العيد الوطني لمصر، ولما تردد القضاء في الحكم على الثوار بالإعدام دفاعًا عن الوطن وردًّا لفتنه خارجية.


أقول ذلك حتى يقارن الناس بين ثورةٍ تنشر العدل والحرية حتى مع نظام أساء إلى نفسه ووطنه وبين نظام لا تحده حدود أخلاقية أو دينية أو قانونية، ومع ذلك يتحدث البعض عن التسامح، والعفو عن المقدرة، وكأنَّ الثورة تريد أن تنتقم من الجلادين، ولكنها في الحق تريد محاكمة عاجلة، ولكنها ناجزة تطفئ النيران في الصدور، وتردع من تسول له نفسه أن يجترئ على الوطن ولكي يكون لمصر حياةً في هذا القصاص.
ويبقى التطهير والقصاص والأمن والعدالة هي أولويات المرحلة، وهي رسالة الشعب إلى المجلس الأعلى.

بغير تطهير مصر من رجال وقوانين وسياسات النظام الذي استمر عقودًا لا يمكن أن نبني نظامًا جديدًا؛ لأن البناء يتطلب أولاً الهدم والتنظيف ووضع الأساس الصالح.


ويرتبط بالتطهير أن يلقى كلٌّ جزاءه العادل في محاكمة عادلة فإن الذين اجترءوا على المصريين في الحياة والحرية؛ ولذلك لا بد أن ينالوا جزاءهم وبغير خطة أمنية متكاملة تناسب مصر الحرة يتم بها إعادة الأجهزة أسهل من إعادة بناء الثقة؛ لأن الثقة لم تكن أصلاً قائمة بين الشعب والأمن، خاصةً أن الأمن كان يد السلطة الظالمة والقاتلة، فلا بد من إعادة البناء بعقيدة جديدة، فقد سقطت الشرطة مع نظام فصَّلها على مقاسه، ولا تصلح لغيره، لهذا يجب أن تخضع للتطهير والمحاكمة، أما البلطجة فمن الواضح أنهم طبقة ونمط حياة، فيجب إجراء دراسة اجتماعية نفسية لهم ومعالجتهم اقتصاديًّا؛ لأن المعالجة الأمنية وحدها لا تكفي تمامًا مثلما كانت الإدارة الأمنية للمجتمع وسيلة للقضاء عليه وصارت المعالجة الأمنية لثورته جريمة مركبة يجب المحاسبة عليه.
ثم تأتي بقية المطالب، وهو البدء في إعادة هيكلة الاقتصاد ووقف النزيف وتشجيع السياحة ومعالجة البطالة ووقف الهدر في الموارد والإنفاق، وأظن أن تأجيل ذلك أمرٌ غير مقبول وينطوي على سوء نية ويؤدي إلى دخول مصر في دوامةٍ بين نظام هُزِّم أخلاقيًّا ولكنه لا يزال متربصًا وبين أمل يصبو إليه.

القاعدة العامة إذن هي أن الثورة يقاس نجاحها بتحقيق أهدافها وليس بالتغلب على النظام السابق كما أن الثورات المسلحة تتطهر بالقوة وإذا فشلت تحول أعضاؤها من طلاب الحرية إلى خارجين عن القانون.. لحسن الحظ فإن الثورة المصرية هي ثورة شعب غلب النظام المسلح بسلميته







lh`h g, k[p lfhv; td rlu hge,vm ?


من مواضيعي
0 أسرار الوقاية من أعراض شيخوخة اليدين
0 الحرية و العدالة : فوز "الشوبكى" و"العمدة" مكسب كبير لبرلمان الثورة
0 تغذية مريض الربو
0 رحلة إلى كوريا الشمالية...أكثر دول العالم غموضا ...فيديو
0 بالفيديو..غادة كامل تنسحب من قناة الحياة بعد تكذيب رواية تعذيبها
0 إجهاض 28 محاولة للموساد لاختراق الاتصالات منذ الثورة
0 تسمم وجبات الاطفال !!!!!
0 تحقيقات «التمويل الأجنبى»: منظمات وأشخاص حصلوا على 1.7 مليار جنيه
0 تفاصيل الفخ الذي نصبه الصحفي الإسرائيلي لـ"يسري حماد"
0 فيديو..توفيق عكاشة محمول علي الأعناق في العباسية و يشكرهم علي طريقة مبارك
0 نتائج انتخابات البيطريين : فوز الإخوان بالنقيب في 6 محافظات
0 الباحث القرآني: أداة للبحث في القرآن والسنة
0 مسيرات تجوب التحرير و غموض بشأن إستمرار الإعتصام
0 الرياضيون أكثر عرضة للإصابة بإلتهاب المفاصل
0 نساء العالم في 65 دولة وقعن فريسة لزراعة مادة مسرطنة لتكبير الثدي
0 الطب الشرعي: شهداء مجلس الوزراء قتلوا من مسافة قريبة وكانوا مقصودين
0 ساويرس يتمني إنقلاب الجيش علي الإنتخابات بعد فوز الإسلاميين..فيديو
0 هل يعاني طفلك من عدم احتمال اللاكتوز ؟
0 بوتفليقة: الجزائر ليست مصر وتونس
0 لقطة اليوم....من مدغشقر


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواضيع جديدة في قسم اخبار و منوعات جديدة


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


 

تفضلو بزيارة مواقعنا الصديقة من هنا

 


شرح طلب كلمة المرور من هنا


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:06 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0